سوريامجتمع

مكتب حماية الطفل: مستمرون في استبعاد القاصرين عن صفوف القوات العسكرية

الحسكة – نورث برس

قال خالد جبر الرئيس المشارك لمكتب حماية الطفل في النزاعات المسلحة في الحسكة، الخميس، أنهم مستمرون في إعادة القاصرين الذي تواصلوا مع القوات العسكرية بغية الانتساب إليها إلى ذويهم.

وأضاف “جبر”، لنورث برس، أنه “تم إعادة القاصر سما كدو البالغة من العمر (16 عاماً) إلى ذويها، بعد التنسيق بين المكاتب المخصصة لحماية الطفل في النزاعات المسلحة في شمال وشرق سوريا”.

وذكر: “مستمرون في استبعاد الأطفال والقصر بناء على قرارات الأمم المتحدة والقوانين الدولية التي تنص على تحيّد الأطفال عن الأعمال العسكرية”.

وكانت عائلة القاصر سما كدو، قد ناشدت عبر وسائل الإعلام مسؤولين في الإدارة الذاتية لشمال وشرقي سوريا، من أجل عودة ابنتهم.

وأمس الأول، نشرت العائلة عبر وسائل التواصل الاجتماعي بطاقة شكر لكل من تعاون معهم لأجل عودة ابنتهم إلى منزلها.

والأحد الماضي، استبعد مكتب حماية الطفل في الحسكة القاصر أسامة الحسين (14 عاماً)، من القوات العسكرية، بالتعاون بين قوات سوريا الديمقراطية “قسد”، وتم تسليمه أصولاً لذويه.

واستبعد مكتب حماية الطفل في الحسكة منذ تأسيسه قبل 14 شهراً، 220 قاصراً حتى اليوم، في حين بلغ عدد الأطفال المستبعدين من كافة المكاتب الموجودة في مناطق شمال شرقي سوريا 625 قاصراً.

إعداد: جيندار عبدالقادر – تحرير: عدنان حمو

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى