تطورات عسكرية و أمنيةسوريا

قصف متبادل في منطقة خفض التصعيد في سوريا

إدلب- نورث برس

قصفت قوات حكومة دمشق، الأربعاء، مواقع لفصائل معارضة بأرياف إدلب وحماة واللاذقية، شمال غربي سوريا، في حين ردت الفصائل باستهداف مواقع للقوات في ريف حلب الغربي.

وقالت مصادر في فصائل المعارضة، لنورث برس، إن القوات الحكومية المتمركزة في مدينة كفرنبل قصفت بأكثر من 25 قذيفة مدفعية مواقع لفصائل معارضة في بلدتي سفوهن والفطيرة الواقعين في منطقة جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي.

وطال قصف مماثل بالمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ مواقع للفصائل على محور بلدة السرمانية غربي محافظة حماة، وقرية برزة الواقعة بريف اللاذقية الشمالي، بحسب المصادر ذاتها.

وأضافت المصادر أن القصف تركز على محاور التماس بين قوات الحكومة السورية وفصائل المعارضة، إذ استهدفت القوات تحصينات الفصائل في المناطق المذكورة آنفاً.

وأشارت المصادر إلى أن القصف تزامن مع تحليق مكثف لطائرات الاستطلاع الروسية والإيرانية في أجواء المنطقة.

وأمس الثلاثاء، أصيب ستة مدنيين بينهم أطفال بجروح متفاوتة الخطورة إثر قصف مدفعي نفذته قوات الحكومة على بلدة كفرعمة الواقعة غربي محافظة حلب.

وأعلنت غرفة عمليات الفتح المبين، التي تضم “هيئة تحرير الشام وجيش العزة إلى جانب الجبهة الوطنية للتحرير المنضوية ضمن “الجيش الوطني”، استهدافها لمواقع لقوات الحكومة على محور بلدة كفر حلب بريف حلب الغربي.

إعداد: سمير عوض- تحرير: فنصة تمو

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى