الرئيسيتطورات عسكرية و أمنيةسوريا

إصابات في قصف متبادل بين القوات الحكومية والمعارضة بشمال غربي سوريا

إدلب – نورث برس

اصيب عدة مدنيين وعناصر، الثلاثاء، جراء قصف متبادل بين القوات الحكومية والمعارضة في ريفي إدلب وحماة، شمال غربي سوريا.

وقال شهود عيان لنورث برس، إن قوات حكومة دمشق “استهدفت بقذائف المدفعية الثقيلة منازل المدنيين” بالقرب من بلدة كفرعمة، غرب حلب.

وأضاف الشهود أن “القصف أسفر عن إصابة ستة مدنيين بينهم أطفال بجروح متفاوتة الخطورة”.

وقال مصدر عسكري في غرفة عمليات “الفتح المبين” لنورث برس، إن فصائل الفتح المبين استهدفت بقذائف المدفعية الثقيلة و الصواريخ مواقع القوات الحكومية في قرية البركة الموالية غرب حماة، ما أسفر عن إصابة عدة عناصر.

وتضم “غرفة عمليات الفتح المبين”، ”هيئة تحرير الشام” (جبهة النصرة سابقاً)، والجبهة “الوطنية للتحرير”، إضافة إلى “جيش العزة”، وتنشط في مناطق إدلب وريف حماة.

واستهدفت “الفتح المبين” بالقذائف وصواريخ الكاتيوشا مواقع قوات حكومة دمشق على محور الملاجة جنوب إدلب.

واستهدفت الطائرات الحربية الروسية ظهر الثلاثاء، وبعدة غارات جوية مناطق سيطرة المعارضة السورية على محاور تلال الخضر بمنطقة جبل الأكراد شمال اللاذقية، في حين شهدت المناطق المجاورة هدوءً نسبياً للمرة الأولى منذ فترة.

إعداد: براء الشامي – تحرير: هوشنك حسن

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى