لافروف يدعو اللجنة الدستورية لاحترام كل الأطراف ويحذّر بيدرسن ومكتبه من التدخل بعملها

وزير الخارجية الروسي – سيرغي لافروف

NPA

وجه وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، تحذيراً إلى المبعوث الأممي إلى سوريا، غير بيدرسن، حول اللجنة الخاصة بصياغة الدستور السوري، والتدخلات في نشاطها وأعمالها.

لافروف الذي رجح لقاء بيدرسن قبل نهاية العام الجاري، أكد وجوب احترام الأخير "لكل الأطراف دون استثناء"، موضحاً أن ذلك يساهم في توصل السوريين بأنفسهم إلى "اتفاقات وعدم السماح بأي محاولات للتدخل في هذه العملية".

كما حذر لافروف مكتب بيدرسن من "مغبة التدخل في عمل اللجنة الدستورية السورية"، مشيراً إلى وجود "خطر التدخلات الخارجية وفرض حلول من الخارج على السوريين".

أيضاً نبّه إلى أن "هناك الكثير ممن يريدون للدستورية السورية أن تفشل، ليتخذوا من ذلك تبريرا لتحركاتهم المشبوهة، بما في ذلك ربما تصعيد التدخل بالقوة في شؤون سوريا بهدف تغيير النظام".