اقتصادسوريا

الاتصالات السورية تنوي رفع سعر خدماتها الأرضية والخليوية

دمشق – نورث برس

قالت مصادر مطلعة في دمشق، الاثنين، إنَّ هنالك زيادة مُرتقبة على أسعار خدمات الاتصالات في سوريا بنوعيها الثابت والخلوي.

ونقل موقع “الوطن أون لاين” شبه الرسمي عن تلك المصادر دون تسميتها، أنَّ شركات الاتصالات تكبدت خسائر كبيرة خلال الحرب بعد فقدان عدد كبير من أبراج التغطية.

وذكر الموقع، أنَّ شركات الاتصالات مُلزمة بدفع أجور الخدمات بالقطع الأجنبي للشركات المزودة عالمياً، بينما إيراداتها بالليرة السورية.

وبررت المصادر سبب رفع الأسعار إلى ازدياد التكاليف على شركات الاتصالات وبهدف الحفاظ على استمرارية الخدمة بأفضل شكل والاستمرار بتنفيذ المشاريع. 

ومن أسباب رفع الأسعار ارتفاع سعر مادة المازوت اللازمة لعمل محركات الديزل في ظل انقطاع الكهرباء الطويل وحاجتها لزيادة الأجور والرواتب للحفاظ على العاملين المؤهلين لديها.

ويبلغ سعر دقيقة الاتصال من الجوال للخطوط لاحقة الدفع (وحدات) 13 ليرة وللهاتف الأرضي 16 ليرة، أما سعر دقيقة الاتصال في الخط لاحق الدفع (فواتير) 11 ليرة للخلوي، و14 ليرة للهاتف الأرضي.

إعداد: آرام عبدالله – تحرير: محمد القاضي

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى