الرئيسيالعالم

طالبان تحول وزارة المرأة إلى الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

القامشلي- نورث برس

بدأت حركة طالبان، الجمعة، بتحويل مقر وزارة شؤون المرأة في العاصمة الأفغانية كابل إلى مقر وزارة “الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر” والمعروفة بتشددها وانتهاكاتها الواسعة لا سيما ضد النساء.

وقالت قناة الحرة الأميركية إن عناصر “طالبان” في كابل توجهوا لإزالة اللافتة القديمة على المبنى الوزاري في قلب العاصمة الأفغانية ووضع أخرى خاصة بوزارة “الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر” التابعة لها.

وشهدت الأيام الأولى من سيطرة حركة طالبان على البلاد بعد الانسحاب الأميركي الشهر الفائت إزالة كل ما يرمز للنساء ونشاطات المرأة من الشوارع الرئيسة والمؤسسات.

وتركت موظفات أعمالهن في ظل وضع الحركة عراقيل أمام استمرارهن في عملهن.

والأسبوع الماضي، أضافت “طالبان” إلى حكومتها المؤقتة وزارة “الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر” التي يرتبط اسمها بانتهاكات تعسفية بحسب منظمات حقوقية.

وقالت وكالة فرانس برس إن عودة وزارة “الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر” التي كانت تبث الرعب في فترة حكم طالبان السابقة، تثير مخاوف كبيرة بين السكان.

ومنتصف آب/ أغسطس الفائت، أعربت رويا رحماني، التي شغلت منصب سفيرة أفغانستان في الولايات المتحدة، عن قلقها من المستقبل “المشؤوم” الذي ينتظر النساء في أفغانستان.

 وأخبرت شبكة “سي إن إن” أنها لا تثق بوعود طالبان وتتوقع حرمان النساء من أبسط حقوقهن بعد السيطرة الكاملة للحركة على البلاد.

وقالت: “لا أعتقد أن العالم سيرى سفيرة لأفغانستان في الخارج في ظل حكم طالبان”.

وكالات

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى