الشرق الأوسط

قصف بطائرات مسيرة يستهدف مطار بغداد

أربيل ـ نوث برس

تعرض مطار بغداد الدولي للاستهداف بثلاث طائرات مسيرة، في ساعات متأخرة من ليل الأربعاء.

وأعلنت خلية الإعلام الأمني فجر الخميس، في بيان اطلعت عليه نورث برس، أن “مطار بغداد الدولي استهدف بثلاث طائرات مسيرة.”

وأشارت إلى أن “القوات الأمنية عازمة على ملاحقة كل من تسول له نفسه العبث بأمن واستقرار المجتمع العراقي.”

وأمس الأربعاء تعرضت قاعدة “فكتوريا” قرب مطار بغداد، إلى قصف بصاروخي كاتيوشا، بعد ساعات من تعرض قاعدة بلد الجوية لقصف بثلاثة صواريخ.

وفي وقت سابق، أعرب قائد القيادة المركزية الأميركية، الجنرال كينيث ماكنزي، عن “قلقه” من لجوء جماعات مسلحة إلى استخدام الطائرات المسيرة الصغيرة في هجمات ضد قواعد عسكرية بالعراق.

وبداية الشهر الماضي، تعرضت قاعدة عين الأسد التي تضم قوات أميركيا لهجوم بصواريخ. وقال المتحدث باسم التحالف الدولي في العراق واين ماروتو، إن الهجوم على القاعدة لم يسفر عن إصابات في الأرواح، لكنه أدى إلى تدمير حظيرة طائرات.

وعدَّ ماروتو كل هجوم ضد حكومة العراق وحكومة إقليم كردستان والتحالف، “يقوّض سلطة المؤسسات العراقية وسيادة القانون والسيادة الوطنية العراقية.”

وفي الثالث والعشرين من شباط/ فبراير الماضي، قال البيت الأبيض في بيان، إن الرئيس الأميركي جو بايدن ورئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي بحثا في اتصال هاتفي الهجمات الصاروخية التي استهدفت العراق.

وشدد الطرفان على ضرورة “محاسبة المسؤولين” عنها.

إعداد: حسن حاجي ـ تحرير: معاذ الحمد

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى