الشرق الأوسط

بارزاني: بحثنا مع وزير الخارجية البريطاني تطوير العلاقات وقضايا أخرى بالمنطقة

أربيل ـ نورث برس

قال رئيس إقليم كردستان العراق نيجيرفان بارزاني، الأربعاء،  بحثنا عدة مواضيع مع الوزير البريطاني من بينها تطوير العلاقات الثنائية، والخلافات والقضايا العالقة بين أربيل وبغداد والجهود المبذولة لمعالجتها، والحرب ضد تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” ومخاوف عودة ظهوره مرة أخرى.

وصل وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب، الأربعاء، إلى عاصمة إقليم كردستان العراق أربيل، قادماً من العاصمة بغداد، وكان في استقباله رئيس إقليم كردستان ن وعدد من المسؤولين الحكوميين.

وأعرب بارزاني خلال مؤتمر صحفي، عن شكره للدور الرئيس الذي أدته بريطانيا في إصدار قرار لمجلس الأمن الدولي في تشكيل الملاذ الآمن في حدود إقليم كردستان بداية تسعينيات القرن المنصرم.

وحذر من الأضرار الناجمة عن الجفاف الذي يتعرض له الإقليم والعراق. وشدد على التزام كردستان بالقرارات الدولية في الحفاظ على البيئة وحمايتها من التغير المناخي.

وأشار إلى المعاناة من مشكلة الجفاف والآثار السلبية الناجمة من الحرب على “داعش”.

بدوره قال وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب: “نحن أصدقاء للشعب الكردي”. وأعرب عن اعتقاده بوجود علاقات تاريخية واجهت العديد من التحديات.

وقال إن الإقليم يستطيع أن يواجه مخاطر تنظيم “داعش”. وركز في الوقت نفسه على “أمن واستقرار العراق وإقليم كردستان”، مبدياً التزام بلاده بتعهداتها تجاه العراق.

إعداد: حسن حاجي ـ تحرير: معاذ الحمد

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى