الوفد السوري من موسكو: تركيا والسعودية وقطر تعرقل عمل اللجنة الدستورية

وفد لجنة الحوار الوطني السوري ــ موسكو

NPA
أكّد وفد لجنة الحوار الوطني السوري في موسكو, أنّ تركيا والسعودية وقطر تعرقل عمل اللجنة الدستورية, كما أكّد أنّ أعمال اللجنة الدستورية ستنطلق في مطلع تشرين الثاني/ نوفمبر القادم.
وذكرت وزارة الخارجية الروسية في بيانٍ لها نشرته على موقعها الإلكتروني أمس، أنّ نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف، التقى مع وفد "لجنة الحوار الوطني السوري"  وناقش معهم أعمال اللجنة الدستورية.
ونقل مصدرٌ من الوفد  لصحيفة "الوطن" المقرّبة من الحكومة السورية, عن مسؤولين روس "مطّلعين" أنّ هناك عرقلةٌ لعمل اللجنة الدستورية من تركيا والسعودية وقطر، وأنّ عملها لن يكون سهلاً.
وذكر عضو مجلس الشعب حسين راغب المرافق للوفد, لـ"الوطن"، أنّ الجانب الروسي أوضح لهم القواعد الإجرائية التي تحكم عمل اللجنة الدستورية، حيث إنّه من المتوقع أنّ ينطلق افتتاح عمل اللجنة مطلع تشرين الثاني/ نوفمبر القادم.
وأضاف راغب, سيتم اختيار هيئةٍ مصغرةٍ من خمسة وأربعين عضواً من القوائم الثلاث بالتساوي، حيث كل قائمة تختار خمسة عشر عضواً, وتناقش دستور 2012 كأولويةٍ ومن ثم تبدأ بصياغة مشروع الدستور.
وأوضح راغب، أنّ الوفد طرح على الجانب الروسي جميع الهواجس التي التمسها في تشكيل اللجنة الدستورية, وقال: "افتقدت تشكيلة اللجنة عدالة تمثيل القوى السياسية وهناك أسماء تفتقد إلى الحد الأدنى من الكفاءة ليكونوا أعضاءً في لجنة دستورية تضع مشروع دستورٍ سوريٍ".