الرئيسيسورياسياسة

مؤتمر مسد “لأبناء الجزيرة والفرات” يبدأ بمشاركة داخلية وشخصيات معارضة من الخارج

حسكة – نورث برس

عقد مجلس سوريا الديمقراطية، الأربعاء، “المؤتمر الوطني لأبناء الجزيرة والفرات” بمدينة حسكة، بحضور شخصيات وممثلين من داخل وخارج شمال شرقي سوريا إضافة لشخصيات من خارج البلاد.

ويشارك في المؤتمر شخصيات معارضة من مختلف منصات المعارضة السورية، وشخصيات معارضة مستقلة.

وقالت أمينة عمر، الرئيسة المشاركة لمجلس سوريا الديمقراطية، في الكلمة الافتتاحية للمؤتمر، إن المؤتمر يهدف إلى تطوير وتمكين الإدارات الذاتية والمدنية شمال شرقي سوريا.

كما أعلنت عمر عن تضامنهم مع كافة النساء اللواتي يعانين من الظلم والاضطهاد في العالم، وذلك بمناسبة اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة والذي تزامن مع عقد المؤتمر ويصادف الـ25 من تشرين الثاني/ نوفمبر من كل عام.

وعرض المؤتمر “فيلماً قصيراً” يستعرض أعمال مجلس سوريا الديمقراطية والندوات التي أقامها مع شخصيات وعشائر المنطقة خلال الفترة الماضية.

وقال نائب رئاسة الهيئة التنفيذية في مجلس سوريا الديمقراطية، حكمت حبيب، إن المؤتمر يحضره 250 شخصية عشائرية ومن المجتمع المدني وشخصيات تكنوقراط وقوى سياسية.

وستركز أعمال المؤتمر على مواضيع ضمان المواطنة الحرة وتحقيق الحقوق المتساوية لجميع المكونات، وتطوير الإدارة الذاتية وزيادة التشاركية فيها، بحسب حبيب.

وأضاف أن شخصيات سياسية معارضة من الخارج كجمال سليمان من منصة القاهرة للمعارضة السورية وقدري جميل من منصة موسكو، وأكثر من عشرة شخصيات معارضة خارج البلاد تشارك في المؤتمر.

وأشار حبيب إلى أن محاور المؤتمر ستكون ورقة عمل للنقاش وسيخرج من المحاور نتائج وقرارات بنهاية المؤتمر.

إعداد: دلسوز يوسف/ جيندار عبدالقادر – تحرير: عكيد مشمش

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى