الرئيسيسورياسياسة

وقفة احتجاجية بريف حلب الشمالي تطالب برحيل رئيس الائتلاف

ريف حلب – نورث برس

نظم نشطاء في مدينة إعزاز بريف حلب الشمالي، الثلاثاء، وقفة احتجاجية طالبت برحيل رئيس الائتلاف السوري المعارض، منتقدين قرار استحداث هيئة للانتخابات.

وانتقد المحتجون رئيس الائتلاف واعتبروا أن “شرعية الائتلاف تبدأ عندما ينتخبه الشعب السوري ولا يعين من الخارج”، وفق أحد اللافتات.

وحملت بعض اللافتات انتقادات حادة اتهمت رئيس الائتلاف بالخيانة والمساومة على حساب السوريين.

وكان قرار الائتلاف إنشاء “المفوضية العليا للانتخابات”، أحدثت موجة اعتراض واسع وانتقادات من جانب سوريين معارضين اعتبروا أن القرار يأتي في صالح دمشق وموسكو وأنقرة.

وكان بيان الائتلاف السابق قال إن ” هدف المفوضية تمكين قوى الثورة من المنافسة في أي انتخابات مستقبلية رئاسية وبرلمانية ومحلية…”

 واعتبر معارضون سوريون قرار الائتلاف بمثابة “اعتراف رسمي بشرعية النظام السوري.”

وأشاروا إلى أنه ليس من صلاحية الائتلاف تشكيل هيئة انتخابات، وأن الأمر من اختصاص هيئة الحكم الانتقالية بعد تشكيلها، وفق بيان جنيف واحد، والقرار الأممي 2254.

لكن الائتلاف السوري المعارض علق أمس قراره بإحداث مفوضية انتخابات، وعبر عن رفضه لأية عملية انتخابية يشارك فيها الرئيس السوري بشار الأسد.

إعداد: سمير عوض – تحرير: جان علي

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى