الرئيسيتطورات عسكرية و أمنيةسوريا

مسيرة “للتحالف الدولي” تستهدف اجتماعاً لقيادات تحرير الشام مع جهاديين بإدلب

إدلب- نورث برس

أدى قصف طائرة مسيرة، الخميس، على ريف إدلب الشمالي، إلى مقتل قادة من هيئة “تحرير الشام” بينهم أمني سابق في تنظيم الدولة الإسلامية “داعش”.

وأفادت مصادر محلية نورث برس أن القصف طال منزل في قرية جكارة التابعة لبلدة سلقين بريف إدلب الشمالي.

وأضاف أن القصف الذي يعتقد أنه تم من قبل مسيرة للتحالف الدولي، أدى إلى مقتل قيادات من هيئة تحرير الشام أحدهم كان أمنياً سابقاً في تنظيم “داعش”.

وأدى استهداف مسيرة يعتقد أنها للتحالف الجمعة الماضية إلى مقتل “أبو ذر المصري” وهو قاض سابق لتنظيم “حرّاس الدين” والقيادي في التنظيم “أبو يوسف المغربي”.

ويرتفع عدد عمليات الاستهداف بواسطة الطائرات المسيرة منذ أيار/ مايو الفائت إلى /13/ عملية طالت قيادات متشددة في منطقة إدلب التي تسيطر عليها “هيئة تحرير الشام.”

 وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن القصف استهدف مأدبة عشاء وأسفر عن مقتل 15 شخصاً من قيادات هيئة تحرير الشام بينهم مدني على الأقل.

وأضاف أن الاستهداف طال اجتماعاً ضم قادة من هيئة تحرير الشام مع جهاديين آخرين في إحدى المزارع في قرية جكارة الحدودية مع تركيا .


إعداد: عماد أصلان- تحرير: جان علي

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى