المعارضة المسلحة في عفرين تختطف شباناً بذريعة “أداء خدمة الدفاع الذاتي”

فصائل المعارضة بمنطقة عفرين- تعبيرية

عفرين- محمد الأحمد- نورث برس

تستمر فصائل المعارضة المسلحة التابعة لتركيا بارتكاب المزيد من الانتهاكات في منطقة عفرين، تتجلى بعمليات خطف للمواطنين تحت ذرائع وحجج واهية، عدا عن تعذيب المختطفين وتهديد ذويهم بقتلهم.

وفي هذا السياق قالت مصادر محلية لـ"نورث برس" إن فصيل "لواء وقاص" التابع لتركيا، قام باختطاف شابين من عائلة واحدة، من أهالي قرية أنقلة التابعة لناحية شيخ الحديد بمنطقة عفرين أول أمس.

وذكرت المصادر أن فصيل "لواء وقاص" اختطف الشابين رشيد جركو ومحمد جركو من مواليد 1992، بحجة أنهما خدما واجب الدفاع الذاتي قبل سيطرة تركيا والفصائل التابعة لها على منطقة عفرين.

فيما نوهت المصادر إلى أن مصير الشابين لا يزال مجهولاً، سط مخاوف على حياتهما، بينما كان مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا، وثق عشرات حالات الاختطاف من ضمنها، اختطاف /12/ امرأة في منطقة عفرين منذ بدء شهر تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي، على يد فصائل المعارضة المسلحة التابعة لتركيا.

وسيطرت تركيا مع فصائل المعارضة المسلحة التابعة لها على منطقة عفرين في الـ18من آذار/ مارس العام الماضي بعد معارك طاحنة مع وحدات حماية الشعب، حيث تسببت سيطرة القوات التركية على المنطقة بنزوح ما يقارب /350/ ألف شخص إلى ريف حلب الشمالي.