الشرق الأوسط

المبعوث الروسي يبحث في العراق أوضاع الشرق الأوسط

أربيل- نورث برس

بحث كل من رئيس الحكومة ورئيس الجمهورية العراقيين، الثلاثاء، في لقائين منفصلين مع مبعوث الرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط وأفريقيا، الأوضاع في الشرق الأوسط ولا سيما في العراق وسوريا والدور العراقي في تعزيز استقرار المنطقة.

وتأتي زيارة المبعوث الروسي بعد يوم من زيارته لإيران، حيث اجتمع مع مسؤولين إيرانيين.

وجاء في بيان المكتب الإعلامي لمجلس الوزراء العراقي، أن مصطفى الكاظمي استقبل اليوم، المبعوث الخاص للرئيس الروسي للشرق الأوسط ودول إفريقيا وكيل وزارة الخارجية الروسية ميخائيل بوغدانوف وبحث معه “مجمل العلاقات العراقية الروسية، وسبل تطويرها “.

وبحسب بيان مكتب الكاظمي فقد بحث الطرفان “مجال التعاون الثنائي العسكري والأمني، والحرب على داعش”.

كما تطرقا إلى الأوضاع في سوريا، والدور العراقي في التهدئة وتعزيز الاستقرار في المنطقة، دون ذكر المزيد من التفاصيل عن الشأن السوري.

وأشار البيان إلى سبل تعزيز التعاون مع جمهورية روسيا الاتحادية في المجالات السياسية والاقتصادية، وتوسعة عمل الشركات الروسية في العراق في مجالات الاستثمار كافة.

ونقل بوغداوف دعوة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين للكاظمي لزيارة موسكو، فيما أعرب الكاظمي عن نيته تلبية الدعوة بأقرب فرصة ممكنة.

وفي وقت سابق من اليوم، التقى بوغدانوف برئيس الجمهورية العراقية برهم صالح في مقر الأخير بالعاصمة بغداد.

وقالت رئاسة الجمهورية في بيان، إن صالح بحث مع المبعوث الروسي “التطورات في المنطقة ذات الاهتمام المشترك”.

وشدد صالح  على “ضرورة الحفاظ على الحوار والتلاقي في قضايا المنطقة وتخفيف التوترات التي تكتنفها، والعمل المشترك لمواجهة تحديات الإرهاب والاقتصاد والمناخ”.

من جانبه، قال بوغدانوف بحسب ما جاء في البيان، إن بلاده تدعم أمن واستقرار وسيادة العراق، وتتطلع نحو تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، فيما أشاد “بالدور الإيجابي الذي يلعبه العراق على الساحة الإقليمية”.

إعداد وتحرير: هوزان زبير

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى