ثقافةسوريا

بعد وفاة زهير رمضان.. نقابة الفنانين السوريين تسترضي خصومه

القامشلي- نورث برس

أعلنت نقابة الفنانين في سوريا، أمس الأحد، أنه يمكن للفنانين المفصولين من النقابة إعادة قيودهم إليها.

وفي التعميم الذي أصدرته النقابة قالت إن على الفنانين المشطوب قيدهم والراغبين بإعادته التقدم بطلبات للنقابة حتى نهاية الشهر القادم.

وفصل نقيب الفنانين الراحل، زهير رمضان، خلال توليه المنصب، الكثير من الفنانين السوريين على خلفية مواقفهم السياسية من الحرب الدائرة في سوريا.

وقال رمضان حينها، إن “هؤلاء (الفنانين المفصولين) مجموعة من الخونة المأجورين، وأعارض عودتهم إلى سوريا في أي يوم من الأيام”.

وشملت القائمة أكثر من مئتي فنان، ومن بين المفصولين من المخرجين حاتم علي، هشام شربتجي، هيثم حقي، رامي حنا, عزام فوق العادة.

ومن الممثلين تيم حسن، قيس الشيخ نجيب، ندين سلامة، محمود نصر، سامر المصري، جمانة مراد، باسل خياط، بالإضافة إلى عدد كبير من الفنانين.

ويعد التعميم الذي وقعه نائب نقيب الفنانين السوريين، هادي بقدونس، أول إجراء تنظيمي تتخذه النقابة بعد وفاة النقيب زهير رمضان.

وكالات

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى