تطورات عسكرية و أمنيةسوريا

مركز المصالحة الروسي يخالف الحكومة السورية في تفاصيل الغارة الإسرائيلية

القامشلي- نورث برس

قال مركز المصالحة الروسي في سوريا، أمس الأربعاء، إن جندياً سورياً فقط أصيب في القصف الإسرائيلي، بينما قالت دمشق إن ستة جنود أصيبوا في الغارة.

وأمس، قالت الحكومة السورية إن “إسرائيل نفذت عدواناً جوياً على حمص، وأدى لمقتل مدنيين اثنين وإصابة آخر بجراح خطيرة، إلى جانب إصابة ستة جنود بجروح، ووقوع بعض الخسائر المادية”.

وقال نائب رئيس المركز الروسي اللواء، فاديم كوليت، في بيان إن “ست مقاتلات إسرائيلية تكتيكية من نوع إف-16 أطلقت من المجال الجوي اللبناني 12 صاروخاً على مواقع في حمص”.

وأضاف: “الدفاعات السورية أسقطت 10 صواريخ بأنظمة بوك – إم 2 إيه وبانتسير إس الصاروخية للدفاع الجوي روسية الصنع”.

لكن إسرائيل لم تعلق على الحادثة حتى الآن، ونقلت وكالة فرانس برس عن متحدث عسكري إسرائيلي لم تسمه قوله: “لا نعلق على تقارير ترد في وسائل إعلام أجنبية”.

وخلال السنوات الماضية، نفذت إسرائيل عشرات الغارات الجوية في سوريا، استهدفت مواقع لقوات الحكومة السورية وأهدافاً إيرانية وأخرى لحزب الله اللبناني.

إعداد: موسى حيدر- تحرير: معاذ الحمد

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى