الرئيسيسورياسياسة

مسد: اللقاء مع الخارجية الروسية إيجابي وتم التركيز على مشاركتنا في العملية السياسية

القامشلي  – نورث برس

قيم مسؤول في مجلس سوريا الديمقراطية، الأربعاء، اللقاء مع الخارجية الروسية بـ”الإيجابي”، وقال إنه تم التركيز على مشاركة “مسد” في العملية السياسية.

وأمس الثلاثاء، التقى الوفد المشترك من “مسد والإدارة الذاتية، مع وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، ونائبه لشؤون الشرق الاوسط ميخائيل بوغدانوف، وعدد من كبار المسؤولين عن الملف السوري في الخارجية الروسية.

وبحث وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، مع وفد مسد والإدارة الذاتية، التسوية السورية، بحسب بيان الخارجية الروسية.

وقال سيهانوك ديبو، وهو عضو المجلس الرئاسي في “مسـد”، وضمن الوفد الزائر لموسكو، في تصريح صوتي لنورث برس، إن اللقاء تم بدعوة رسمية من الخارجية الروسية.

وأضاف ديبو أن اللقاء ركز على “ضرورة حل الأزمة السورية في إطار القرار الأممي 2254، وإشراك مجلس سوريا الديمقراطية في العملية السياسية واللجنة الدستورية”.

وإلى جانب ديبو ضم الوفد السوري، رئيسة الهيئة التنفيذية لمسد، إلهام أحمد، والرئيسة المشاركة للمجلس التنفيذي لإقليم الجزيرة، نظيرة كورية، إضافة لنائب رئيس دائرة العلاقات الخارجية، فنر الكعيط، وممثل الإدارة الذاتية في موسكو، رشاد بيناف.

وأشار عضو المجلس الرئاسي في مسـد إلى أن اللقاء تناول الحوار بين ممثلي شمال شرقي سوريا وحكومة دمشق.

وقال ” تم إيلاء الاهتمام برعاية روسية لحوار سوري – سوري فعال طرفاه السلطة في دمشق والطرف الآخر كل من مجلس سوريا الديمقراطية والإدارة الذاتية”.

وبحث اللقاء “منع أي احتلال أو غزو تركي جديد لمناطق شمال شرقي سوريا”، وفقاً للمسؤول في “مسد”.

وتناول اللقاء “ضرورة تقديم الدعم الإنساني لكل سوريا، وضرورة فتح معبر تل كوجر (اليعربية)”.

واعتقد عضو وفد مجلس سوريا الديمقراطية أن اللقاء ستتبعه لقاءات أخرى في موسكو “في الفترة القريبة القادمة”.

إعداد وتحرير: هوشك حسن

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى