العالم

واشنطن تدعو إلى قمة افتراضية حول الديمقراطية استبعدت منها تركيا

القامشلي- نورث برس

دعا الرئيس الأميركي، جو بايدن، أمس الثلاثاء، قادة أكثر من مئة دولة للمشاركة في قمة افتراضية حول الديمقراطية يعتزم تنظيمها الشهر المقبل، ولكنه استبعد منها تركيا والصين ودول عربية.

وضمت قائمة الدعوة من الشرق الأوسط، إسرائيل والعراق، ولكنها بالمقابل خلت من تركيا.

ولم يدع بايدن دولاً عربية حليفة للولايات المتحدة مثل مصر والسعودية والأردن وقطر والإمارات، وفقا للقائمة التي نشرتها وزارة الخارجية الأميركية.

وستعقد القمة يومي التاسع والعاشر من كانون الأول/ ديسمبر المقبل.

وستغيب الصين عن الحضور لعدم توجيه دعوة لها، خلافاً لما فعله بايدن مع تايوان، وإلى جانب حلفاء الولايات المتحدة الغربيين، ضمت قائمة المدعوين دولاً مثل الهند وباكستان، والبرازيل رغم أن الدولة الأميركية اللاتينية العملاقة يقودها رئيس يميني متشدد مثير للجدل هو جايير بولسونارو.

وكالات

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى