سياسية سورية: موسكو ترحب بدور الضامن بين الحكومة السورية والإدارة الذاتية وتتخوف من عدم الجدية

بروين إبراهيم الأمين العام لحزب الشباب للبناء والتغيير- نورث برس

القامشلي – عبد الحليم سليمان – نورث برس

قالت الأمين العام لحزب الشباب للبناء والتغيير، بروين إبراهيم، لـ"نورث برس" إن الحكومة الروسية ترحب بلعب دور الوسيط والضامن للمفاوضات بين الإدارة الذاتية والحكومة السورية".

وأضافت إبراهيم التي وصلت إلى القامشلي بعد زيارة لها إلى العاصمة الروسية، موسكو، أن الجانب الروسي "متخوّف من عدم جديّة الإدارة الذاتية بسبب علاقة قوات سوريا الديمقراطية والولايات المتحدة الأمريكية"، حسب قولها.

فيما أبدت أمين عام حزب الشباب للبناء والتغيير قلقها حول "المستجدات الأخيرة"، حيث أشارت إلى أن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان نقل "فحوى اتفاقات غير معلنة بين قوات سوريا الديمقراطية والجانب الأمريكي إلى الجانب الروسي".

بروين إبراهيم التي تلعب دور إحدى قنوات التواصل بين الإدارة الذاتية والجانبين الروسي والحكومي السوري، طالبت قوات سوريا الديمقراطية والإدارة الذاتية بـ"الوضوح والجديّة في التعامل مع الجانب الروسي".

كما قالت إبراهيم، أن الأجواء بين الإدارة الذاتية والحكومة السورية إيجابية، وأن الفجوة بينهما صغيرة، مؤكدة عقد لقاءات مع بعض أطراف الحكومة السورية، حيث أن هناك تجاوب من حيث إطلاق الحوار بين الجانبين.

والحكومتان الروسية والسورية لم تعترضا على الحفاظ على خصوصية قوات سوريا الديمقراطية، فيما تم التوافق مع الوفد الوسيط من الإدارة الذاتية بأن هناك بعض النقاط التي يتم الحوار والتفاوض عليها وتغييرها من قبل الطرفين.

وكانت بروين إبراهيم التقت ضمن وفد من أحزاب مقربة من الحكومة السورية، مع أحزاب من الإدارة الذاتية بقيادة حزب الاتحاد الديمقراطي في السابع من كانون الأول / ديسمبر الجاري، جرى الحديث في اللقاء حول مطالب الإدارة الذاتية والحوار مع الحكومة السورية.