ترامب يحذر موسكو ودمشق وطهران من مغبة قتل المدنيين في إدلب

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب

نورث برس

 

حذر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، كلاً من موسكو ودمشق وطهران من مغبة قتل المدنيين في إدلب، مشيراً إلى أن "تركيا تعمل جاهدة لوقف هذه المدبحة".

 

وأكد الرئيس الأمريكي في تغريدة نشرها اليوم الخميس، أن "روسيا وسوريا وإيران، تقتل، أو في طريقها لقتل الآلاف"، من المدنيين في المحافظة الواقعة في شمال غرب سوريا، مضيفاً "لا تفعلوا ذلك".

 

ودون تقديم أي توضيحات تذكر، أشار ترامب، إلى أن "تركيا تعمل جاهدة من أجل وقف هذه المدبحة".

 

وفي وقت سابق من اليوم، شددت الناطقة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا على أن "موسكو تدعو لتفعيل الخطوات الهادفة إلى تنفيذ بنود المذكرة الروسية التركية بشأن الوضع في إدلب، بما فيها فصل المعارضة السورية المعتدلة عن الإرهابيين هناك".

 

وأكدت أن "روسيا تتخذ خطوات لإبقاء الوضع تحت السيطرة. لكن من البديهي أنه لا يمكن التسامح بلا نهاية مع وجود جيب إرهابي في إدلب".

 

وبناء على ما سبق، "تدعو موسكو إلى تفعيل التدابير الرامية إلى التنفيذ الكامل لمذكرة سوتشي حول إدلب، من 17 أيلول/سبتمبر 2018، بما فيها المادة المتعلقة بفصل ما يسمى بالمعارضة المعتدلة عن الإرهابيين".