العالم

اتفاق أميركي روسي على رفع الثقة بينهما واستعدادات لاتصالات عالية المستوى

القامشلي- نورث برس

أجرى سكرتير مجلس الأمن القومي الروسي، نيقولاي باتروشيف، ومستشار الأمن القومي الأمريكي، جيك ساليفان، الأربعاء، اتصالاً هاتفياً اتفقا فيه على رفع الثقة بين بلديهما.

وجرت هذه المحادثات في سياق الاستعدادات للاتصالات المرتقبة على المستوى الأعلى، بحسب بيان صادر عن مجلس الأمن الروسي.

وقال البيان، أن كلاً من باتروشيف وساليفان اتفقا، في مكالمة هاتفية، على العمل المشترك لتحسين أجواء العلاقات الروسية الأمريكية ورفع الثقة بين البلدين”.

ويأتي هذا الاتصال في الوقت الذي يشدد فيه الطرفان على سعيهما إلى تحسين العلاقات بين البلدين التي تراجعت إلى “أسوأ حالة منذ فترة الحرب الباردة”، وفقاً لتصريحات سابقة عن الكرملين.

وفي السادس عشر من حزيران/ يونيو الماضي، عقد الرئيس الأميركي جو بايدن والرئيس الروسي فلاديمير بوتين أول قمة بينهما في جنيف اتفقا خلالها على إعادة سفيري البلدين بعد استدعائهما سابقاً.

وبعد القمة شددت إدارة بايدن على ضرورة التعاون مع روسيا في المجالات التي يمكن فيها ذلك، خاصة الاستقرار الاستراتيجي، والأمن السيبراني، وحل بعض الأزمات الإقليمية.

وأعلن بوتين، حينها، عن بارقة أمل ببناء الثقة المتبادلة ويمكن الاتفاق حول كل القضايا التي تم بحثها.

وكالات

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى