روسيا والصين تستخدمان الفيتو ضد مشروع قرار أممي لتقديم المساعدات الإنسانية إلى سوريا

روسيا والصين تستخدمان الفيتو ضد مشروع قرار أممي لتقديم المساعدات الإنسانية إلى سوريا

نورث برس

 

استخدمت روسيا والصين، حق النقض بمجلس الأمن الدولي اليوم الجمعة لمنع تسليم مساعدات إنسانية عبر الحدود من تركيا والعراق إلى سوريا.

 

وكان القرار الذي أعدته بلجيكا والكويت وألمانيا سيسمح بنقل مساعدات إنسانية عبر الحدود لمدة عام آخر من نقطتين في تركيا وواحدة في العراق، لكن روسيا أرادت الموافقة على نقطتي العبور التركيتين لمدة ستة أشهر فقط.

 

وقال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا، قبيل التصويت في مجلس الأمن اليوم الجمعة: "روسيا ستصوت ضد القرار… قدمنا مشروعنا للقرار، وهو يركز على المسائل الإنسانية حصرا، مع تقليص عدد المعابر التي يتم نقل المساعدات عبرها".

 

واستخدمت روسيا والصين حق النقض (الفيتو) ضد مسودة القرار في حين أيدته بقية الدول الأعضاء وعددها /13/ دولة.

 

وفشل المجلس كذلك في تبني مشروع القرار الروسي حول المساعدات الإنسانية، حيث صوت /5/ أعضاء في المجلس لصالحه و/6/ أعضاء ضده، فيما امتنع الأعضاء الأربعة الآخرون عن التصويت.