الإفراج عن عضو بتيار المستقبل الكردي في الدرباسية عقب قرار إسقاط القضايا عن المجلس الوطني الكردي

شعار تيار المستقبل الكردي

عين عيسى – نورث برس

 

أكدت عدد من المصادر المحلية لـ"نورث برس" إطلاق سراح عضو في المجلس الوطني الكردي، بعد نحو /48/ ساعة من صدور قرار العفو من قبل الإدارة الذاتية لشمال وشرقي سوريا.

 

إذ أفرجت قوات الأمن الداخلي "الآسايش" عن سعود ميزر العيسى، عضو تيار المستقبل الكردي في منطقة الدرباسية، بعد نحو /23/ يوماً من سجنه.

 

عملية الإفراج هذه تأتي بناءً على ما أعلنته الإدارة الذاتية لشمال وشرقي سوريا قبل أيام، عن عدم وجود عائق قانوني أمام المجلس الوطني الكردي في سوريا، لممارسة نشاطه الحزبي في المنطقة.

 

البيان كانت نشرته هيئة الداخلية التابعة للإدارة الذاتية لشمال وشرقي سوريا أمس الأول الأربعاء، حيث أشار البيان إلى أن الإدارة تعلن إسقاط القضايا المرفوعة أمام القضاء بحق شخصيات وقيادات المجلس الوطني الكردي المقيمة خارج البلاد ومن دون أي استثناء.

 

وأكد بيان الإدارة الذاتية أنه "لا عائق أمام شخصيات وقيادات المجلس الوطني الكردي المقيمة خارج البلاد للانتقال إلى روج آفا وعموم شمال وشرقي سوريا وممارسة نشاطهم بكامل الحرية ولن تكون هناك أية ملاحقة قانونية لأي سبب سابق لتاريخ نشر هذا البيان".

 

وفيما يتعلق بتسوية ملف السجناء والمغيَّبين، لفت البيان إلى أن الإدارة الذاتية لشمال وشرقي سوريا استلمت قائمة بعشرة أسماء قدمتها الهيئة الرئاسية للمجلس الوطني الكردي في سوريا إلى قيادة قوات سوريا الديمقراطية في الـ15 من كانون الأول/ ديسمبر الجاري، حيث تم تشكيل لجنة مختصة لتقصي الحقائق والتحقيق في الملف.

 

وأوضحت الإدارة الذاتية لشمال وشرقي سوريا أنه ستتم مشاركة جميع نتائج عمل اللجنة مع المجلس الوطني وقيادة قوات سوريا الديمقراطية في أقرب وقت ممكن، مؤكدة أن النقاط المذكورة في البيان سارية منذ تاريخ صدور البيان.