حزب سوريا المستقبل يجدد دعوته للحكومة السورية للتحاور مع الإدارة الذاتية لشمال شرقي سوريا

عين عيسى- رئيس حزب سوريا المستقبل إبراهيم القفطان- NPA

عين عيسى – زانا العلي – NPA

 

جدد حزب سوريا المستقبل دعوته للحكومة السورية للحوار مع الإدارة الذاتية على أسس ضمانة حقوق كافة مكونات مناطق شمال وشرقي سوريا.

 

وقال رئيس حزب سوريا المستقبل إبراهيم القفطان، في مسيرة احتجاجية على العملية العسكرية التركية في عين عيسى أمس الثلاثاء، إن على الحكومة السورية أن تمد يدها "لأبناء سوريا للتحاور، لكي يبتعد شبح الموت والقتل على مدى تسع سنوات مضت"،  مضيفاً "حينها سنجلس على طاولة الحوار".

 

وفي السياق أوضح القفطان أن الحوار يجب أن يكون "بنَّاءً وضامناً لحقوق شعوب المنطقة بكل مكوناتها"، مطالباً بتقديم العون لقوات سوريا الديمقراطية "لمواجهة الاحتلال وللحفاظ على وحدة سوريا".

 

وشدد القفطان في حديثه على سوريا تعددية لا مركزية ديمقراطية, مطالباً روسيا "بوقف الاحتلال التركي لمناطق شمال وشرقي سوريا".

 

فيما نوه رئيس حزب سوريا المستقبل إبراهيم القفطان إلى أن تركيا, تقوم بتصدير أزمتها الداخلية إلى الخارج, من خلال التدخل في الأراضي السورية, مؤكداً "أنه لن يعود ميثاق الملي, بل سيعود ميثاق أخوة الشعوب", على حد تعبيره.

 

فيما دعا القفطان الشعب السوري للاحتجاج والتظاهر في كافة المناطق السورية, ضد الهجمات التركية وفصائل المعارضة المسلحة التابعة لها واصفاً إياها بـ"الاحتلال", مضيفاً "يجب أن يعلم العثماني الجديد أنه ليس له مكان بيننا".