الرئيسيسورياسياسة

وحدات حماية الشعب: أردوغان يريد ارتكاب تطهير عرقي ضد الكرد

الحسكة – نورث برس

قال المتحدث الرسمي باسم وحدات حماية الشعب، نوري محمود، الأحد، إن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، “يريد ارتكاب تطهير عرقي ضد الكرد في روج آفا(شمال شرقي سوريا)”.

تصريحات محمود جاءت بعد ساعات من استهداف مُسيرة تركية لكوباني، شمالي سوريا، وذلك في تغريدة على تويتر.

وقال محمود “يريد أردوغان ارتكاب جريمة التطهير العرقي بحق الكرد في روج افا، مثلما فعل هتلر ضد اليهود، وكما فعل الأتراك ضد الأرمن، وداعش بحق اليزيديين”.

وأرفق المتحدث تغريدته بمقطع مرئي يُظهر احتراق سيارة بالقرب من كوباني، أمس السبت.

وأضاف المتحدث باسم الوحدات أن “عفرين، وسري كانيه وتل أبيض أمثلة حية على ذلك”، في إشارة إلى الانتهاكات الحاصلة بحق السكان هناك.

وأشار المتحدث باسم وحدات حماية الشعب إلى أن “التعامل مع أردوغان يعني تأييد خطط التمييز العنصري ضد الكرد”.

وفي وقت سابق من الأحد، أعلنت قوات سوريا الديمقراطية، فقدان ثلاثة عناصر لها لحياتهم في ريف كوباني شمالي سوريا، إثر استهدافهم بطائرة مسيرة.

وقالت “قسد” عبر بيانٍ نشرته على موقعها الرسمي: “صباح يوم أمس السبت (23 تشرين الأول 2021) توجه ثلاثة من مقاتلينا من بلدة صرين إلى مدينة كوباني بهدف تلقي العلاج، وأثناء عودتهم تعرضوا إلى هجوم من قبل طائرة مسيّرة تابعة للاحتلال التركي”.

والأربعاء الفائت، قال محمد شاهين، وهو مسؤول في الإدارة الذاتية، إن “مدنيين اثنين فقدا حياتهما، في قصف طائرة مُسيرة تركية، لسيارتين مدنيتين”، وسط كوباني.

إعداد وتحرير: هوشنك حسن

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى