تظاهرة في الحسكة تنديداً بالمجزرة التي ارتكبت بحق مهجّري عفرين في تل رفعت شمالي حلب

الحسكة - تظاهرة في الحسكة تنديداً بمجزرة تل رفعت- NPA

الحسكة – جيندار عبدالقادر – NPA

خرج اليوم الخميس، المئات من أهالي مدينة الحسكة في تظاهرة تنديداً بالمجزرة التي ارتكبتها فصائل المعارضة المسلحة التابعة لتركيا في مدينة تل رفعت بريف حلب الشمالي قبل ثلاثة أيام.

ورفع المتظاهرون في التظاهرة صور الأطفال الذين أصيبوا جراء قصف القوات التركية وفصائل المعارضة المسلحة التابعة لها من منطقة عفرين، وصولاً إلى تل أبيض / كري سبي ورأس العين / سري كانيه وأريافهم.

وأشار عضو المجلس العام لحزب الاتحاد الديمقراطي شيخموس أحمد لـ"نورث برس"، إلى أن التظاهرة تحمل رسالة للمجتمع الدولي ومنظمات حقوق الإنسان للتنديد بصمتهم أمام "المقتلة التي يتعرض لها شعبنا وأطفالنا".

وناشد أحمد المؤسسات الدولية وخاصة منظمات حقوق الإنسان "للتنديد بجرائم الدولة التركية والوقوف بقوة أمام انتهاكاتهم"، منوهاً إلى أن "الدولة التركية ترغب بإعادة القوة لداعش وتنظيمه"

وفي نهاية التظاهرة ألقى الإداري في حزب الاتحاد الديمقراطي سليمان بدر، كلمة استنكر من خلالها مجزرة  تل رفعت، مضيفاً "جميع المرتزقة الذي يقاتلون مع العدوان التركي هم نفسهم مرتزقة داعش، ولكن بأسماء مختلفة".

وأضاف سليمان "أردوغان يسمي حملاته على شمال وشرق سوريا بأسماء السلام، ولكن هذه تكون حملات عنف واضطهاد بحق شعوب المنطقة ويعمل على القتل والتدمير والتشريد والمجازر بحق سكانها".

وكانت فصائل المعارضة المسلحة التابعة لتركيا ارتكبت الاثنين الماضي، مجزرة بحق مهجّري منطقة عفرين في مدينة تل رفعت، راحت ضحيتها 10// مواطنين بينهم 8// أطفال، بالإضافة لإصابة 13// آخرين.