تطورات عسكرية و أمنيةسوريا

استكمال التسويات في الجيزة بدرعا.. وميلوني ليرة عن كل سلاح مفقود

درعا – نورث برس

أعادت الأجهزة الأمنية التابعة للقوات الحكومية صباح الجمعة، افتتاح مركز للتسوية في بلدة الجيزة بريف درعا الشرقي جنوبي سوريا، بعد إغلاقه الأسبوع الماضي. حيث تطالب بدفع مبلغ مليوني ليرة سورية، مقابل كل قطعة سلاح خفيفة مفقودة.

وقالت مصادر محلية لنورث برس، إن الأجهزة الأمنية أعادت فتح مركز التسوية في مبنى فرقة حزب البعث العربي في بلدة الجيزة من أجل استكمال التسوية الماضية.

وأفادت أن مجموع ما تم تحصيله من أهالي البلدة خلال التسوية التي جرت الأسبوع قبل الماضي، هو 53 قطعة سلاح خفيفة، بالإضافة 500 مليون ليرة سورية بدلاً عن الأسلحة المفقودة التي كان مطلوب تسليمها.

وكانت التسويات بدأت يوم الاربعاء 13 الشهر الجاري وتوقفت عدة مرات بسبب تعنت الأجهزة الأمنية التابعة للحكومة ورفع عدد الأسلحة المطلوب تسليمها.

إعداد: حسان محمد – تحرير : ريبر جزيري

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى