الشرق الأوسط

طالبات تعلق جثث خاطفين بعد مقتلهم في اشتباكات غرب أفغانستان

القامشلي – نورث برس

علقت طالبان جثث أربعة خاطفين، بعيد مقتلهم، أمس السبت، خلال تبادل لإطلاق النار في مدينة هرات غرب أفغانستان.

 وقال نائب محافظ هرات مولوي شير أحمد مهاجر إن جثث الرجال عُرضت في أماكن عامة لإعطاء “درس” مفاده أنه لن يتم التسامح مع عمليات الخطف.

ونقلت قناة “طلوع نيوز” المحلية عن مسؤولين من “طالبان” (لم تسمّهم) قولهم إن “الرجال الأربعة، الذين عُلقت جثثهم عند مفترق الطرق بمدينة هرات، كانوا قد اختطفوا رجل أعمال مع ابنه”.

وقال مولوي إن القوات الأمنية تبلغت باختطاف رجل أعمال ونجله في المدينة صباح أمس السبت، فأغلقت الشرطة الطرق المؤدية إلى خارج المدينة وأوقف رجالاً عند نقطة تفتيش حيث “جرى تبادل لإطلاق النار”.

ومنذ سيطرة الحركة على السلطة مرة أخرى، الشهر الماضي، يراقب الأفغان وحكومات مختلف دول العالم ما إذا كانت طالبان ستحكم بشكل معتدل أكثر هذه المرة.

​​​​​​​ومنتصف أغسطس/ آب الماضي، تمكنت حركة “طالبان” من السيطرة على أفغانستان، وذلك بالتزامن مع اكتمال الانسحاب الأمريكي من البلاد نهاية الشهر ذاته.

وكالات

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى