تطورات عسكرية و أمنيةسوريا

قصف روسي لمناطق شمال غربي سوريا

إدلب – نورث برس

أغارت الطائرات الحربية الروسية، الثلاثاء، على مناطق سيطرة المعارضة السورية شمال إدلب، في حين جددت قوات حكومة دمشق قصفها المدفعي و الصاروخي على قرى ريفي إدلب وحماة، شمال غربي سوريا.

وقالت مصادر عسكرية معارضة، لنورث برس، إن طائرات حربية روسية استهدفت بعدة غارات جوية الأحراش الواقعة شمال بلدة الشيخ بحر شمال غرب مدينة إدلب.

وأضافت المصادر أن الغارات الروسية تزامنت مع قصف مدفعي للقوات الحكومية على قرى وبلدات الفطيرة و كفرعويد و سفوهن بجبل الزاوية جنوبي إدلب.

وفي حماة، قصفت قوات حكومة دمشق المتمركزة في معسكر جورين بقذائف المدفعية الثقيلة أطراف بلدة الزيارة وقرية خربة الناقوس بسهل الغاب غرب المحافظة، وفقاً للمصادر نفسها.

وأشارت المصادر إلى أن القصف تزامن مع تحليق مكثف لطائرات الاستطلاع الروسية، كما خلف أضراراً مادية في منازل السكان في المناطق آنفة الذكر.

وتشهد مناطق شمال غربي سوريا، منذ حزيران/ يونيو الفائت، قصفا متواصلاً من قبل قوات حكومة دمشق والطائرات الحربية الروسية، وذلك على الرغم من سريان اتفاق وقف إطلاق النار الموقَّع بين روسيا وتركيا في آذار / مارس 2020 والبروتوكول الإضافي في نفس الشهر من 2021.

إعداد: براء الشامي – تحرير: محمد القاضي

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى