الشرق الأوسط

نائبة عراقية: البلاد في دائرة سياسية مغلقة تتحكم بها جهات نافذة

أربيل – نورث برس

قالت نائبة في البرلمان العراقي، الأحد، إن مئة عضو في دورة المجلس الحالية، كانوا أعضاءاً في الدورة السابقة أيضاً، ووصفت البلاد بالمحاصرة في دائرة مغلقة تتحكم بها جهات نافذة.

ونشرت بليسة جبار النائبة عن كتلة الاتحاد الوطني الكردستاني في البرلمان العراقي، في حسابها على موقع فيسبوك نسب وأعداد النواب الذين رشحوا أنفسهم مرة أخرى للانتخابات المقبلة.

وتساءلت: “هل يمكن اعتبار توزيع المناصب بالتوافقات والمحاصصة الطائفية، عملية ديمقراطية؟”.

ويستعد العراق لإجراء انتخابات تشريعية مبكرة من المقرر إجراؤها في العاشر من تشرين الأول/أكتوبر المقبل.

وكشفت النائبة عن أن 70 بالمئة من النواب الحاليين في البرلمان العراقي رشحوا أنفسهم مرة أخرى للانتخابات المقبلة، في إشارة إلى أن التمثيل النيابي المقبل قد يبقى على حاله دون تغيير.

واتهمت معظم من رشحوا أنفسهم للمقاعد النابية المقبلة بـ”التابعين لأحزاب ذات نفوذ في البلاد”.

وقالت “جبار” إن مئة عضو من أصل 329 عضواً في البرلمان بدورته الحالية، كانوا نواباً في الدورة السابقة أيضاً.

كما كشفت عن وجود عشرين عضواً في دورتين سابقتين ورشحوا أنفسهم لهذه الدورة أيضاً.

وقالت النائبة، إن عشرين من أعضاء البرلمان الحاليين كانوا وزراء في الحكومات السابقة ورؤساء حكومات محلية (محافظين).

وأضافت: “قد نرى وجوهاً جديدة في البرلمان المقبل، لكن اللاعبين في الدائرة المغلقة هم من يضعون خارطة العملية السياسية في البلاد”.

إعداد: حسن حاجي – تحرير: معاذ الحمد

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى