الشرق الأوسط

بلينكن يدعو دولاً أخرى للتطبيع مع إسرائيل

القامشلي ـ نورث برس

دعا وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكن، أمس الجمعة، دولاً أخرى للتطبيع مع إسرائيل.

ويأتي كلام بلينكن خلال احتفالية بمناسبة الذكرى الأولى لما يعرف بـ “اتفاق أبراهام”، وهي الاتفاقات التي توسّطت فيها واشنطن وفتحت باب التقارب العلني بين إسرائيل وعدة دول عربية.

يشار إلى أن عام 2020 شهد توقيع الإمارات والبحرين والمغرب اتفاقيات لتطبيع العلاقات مع إسرائيل، في حين لحقهم السودان بتوقيع اتفاق مماثل في كانون الثاني/ يناير الماضي.

وأما مصر فكانت أول دولة عربية توقع “اتفاقية سلام” مع إسرائيل عام 1979، ولحقتها الأردن عام 1994.

وقال وزير الخارجية الأميركي، إن الولايات المتحدة “ستساعد في تعزيز علاقات إسرائيل المتنامية مع البحرين والإمارات والمغرب، بالإضافة إلى السودان وكوسوفو”.

وقال بلينكن إن واشنطن ستعمل أيضاً على تعزيز علاقات إسرائيل مع مصر والأردن.

ودعا وزير الخارجية الأميركية دولاً عربية أخرى إلى الاعتراف بإسرائيل، وقال، في أثناء لقاء عبر الإنترنت مع نظرائه الإماراتي والبحريني والمغربي والإسرائيلي، إن واشنطن “ستشجع مزيداً من الدول لتحذو حذو الإمارات والبحرين والمغرب. نريد أن نوسع دائرة الدبلوماسية السلمية”.

بدوره، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي، نفتالي بينيت، إن حكومته ستواصل تطبيق اتفاقات التطبيع مع الإمارات والبحرين.

وأشار إلى أن “حكومة إسرائيل برئاستي ستواصل تطبيق هذه الاتفاقات، سعياً إلى شرق أوسط مستقر وآمن ومزدهر، من أجل مستقبل أطفالنا”.

ويعارض الفلسطينيون اتفاقات الدول العربية مع إسرائيل، ويعتبرون أنها “تنتهك تعهدات العرب بعدم صنع السلام حتى تنسحب إسرائيل من الأراضي الفلسطينية”.

وكالات

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى