الرئيسيسوريامجتمع

اتفاق بشأن آبار علوك ينص على زيادة الضخ تدريجياً

الحسكة- نورث برس

وصلت مياه محطة علوك بريف سري كانيه (رأس العين)، مساء الاثنين، إلى منازل سكان في مدينة الحسكة شمال شرقي سوريا، بينما قالت مسؤولة محلية إن اتفاقاً تم إبرامه ينص على زيادة الضخ الذي بدأ ناقصاً بسبب سرقات في المحطة.

ونشر حساب هيئة البلديات والبيئة في مقاطعة الحسكة (إحدى مؤسسات الإدارة الذاتية)، على موقع فبسبوك، عن بدء عملية الضخ لأحياء العزيزية والمفتي وخشمان والطلائع في الجهة الشمالية للمدينة.

كما قال سكان في حيي الصالحية والغزل إن المياه وصلت منازلهم.

والسبت الماضي، سمحت تركيا بإعادة تشغيل محطة آبار علوك وعودة العمال إليها، بعد قطعها المياه عن الحسكة والمدن والبلدات التابعة لها لنحو 80 يوماً هذه المرة.

وقالت سلوى صالح، الرئيس المشارك لمديرية مياه الشرب في مقاطعة الحسكة، إن عملية الضخ للأحياء الشرقية بدأت بحسب الكميات الواردة.

وأضافت، لنورث برس: “دخلت الورشات للمحطة يوم أمس الأحد، واقتصر التشغيل على عشرة آبار ومضخة واحدة بسبب السرقات التي طالت المحطة”.

وأشارت إلى أن عدد الآبار التي تم تشغيلها ارتفع اليوم إلى 14 بئراً وثلاث مضخات أفقية، على أن يتم العمل للوصول لـ 20 بئراً وخمس مضخات، بحسب اتفاق جرى مع الجانب التركي.

إعداد: جيندار عبدالقادر- تحرير: حكيم أحمد

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى