بيدرسن يعلن تشكيل هيئة الصياغة للجنة الدستورية السورية وخلافات بين الأطراف

المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا غير بيدرسن

NPA

أكد المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا، غير بيدرسن، أن كل أعضاء هيئة الصياغة للجنة الدستورية السورية، التي تم الإعلان عن تشكيلها متفقون حول أجندتها، رغم استمرار خلافات عميقة بين الأطراف.

وفي تصريح صحفي أدلى به بيدرسن، اليوم الجمعة، في جنيف، قال إن "جميع وفود اللجنة الدستورية عرضت المشاركين منها في هيئة الصياغة. وستبدأ يوم الاثنين".

وأوضح بيدرسن أن كل الأعضاء الـ/150/ في اللجنة الدستورية السورية متفقون بشأن أجندتها وقواعد السلوك الخاصة بها، واصفاً عملها خلال أول يومين بـ"الجيد جدا".

وأشار المبعوث الأممي إلى أنه ورغم الاتفاق إلى أن خلافات عميقة ونقص ثقة وشكوك متبادلة بين الأطراف الثلاثة في اللجنة الدستورية لا تزال قائمة.

وانطلقت أعمال اللجنة الدستورية السورية يوم الأربعاء الماضي، في جنيف، تحت رعاية الأمم المتحدة ومبعوثها الخاص إلى سوريا.

وتتكون اللجنة من /3/ أجزاء متساوية، ويضم كل منها /50/ ممثلاً من الحكومة والمعارضة والمجتمع المدني، ومن المتوقع أن يقوم المشاركون الـ/150/ بتقرير مصير المشاريع الدستورية التي ستصوغها الهيئة المصغرة المشكلة من /45/ شخصا.