دورية روسية تتجه للدرباسية والقوات التركية تزيل أجزاء من الجدار الحدودي تمهيداً لتسيير أول دورية مشتركة

دورية روسية في الدرباسية الحدودية مع تركيا - NPA

عامودا – أفين شيخموس – NPA

توجهت صباح اليوم دورية روسية من مطار مدينة القامشلي إلى مدينة عامودا، حيث ستكمل طريقها نحو منطقة الدرباسية وريفها، لتسيير أول دورية مشتركة مع القوات التركية.

ورصدت "نورث برس" إزالة القوات التركية أجزاء من الجدار الحدودي قبالة قرية شيرك، الواقعة على بعد نحو /15/ كلم غربي الدرباسية، تحضيراً لتسيير دورية عسكرية مشتركة مع القوات الروسية، في تنفيذ للاتفاق الثنائي.

وكان من المفترض تسيير دورية روسية تركية على الشريط الحدودي الأربعاء الماضي، إلا أنه تم تأجيله إلى اليوم الجمعة.

في حين يشار إلى أن القوات الروسية كانت أجرت أمس الخميس جولة استطلاعية على الشريط الحدودي، من القامشلي إلى قرية شيرك، وصولاً إلى قرية عرادة بريف أبو راسين، وتوقفت لنحو ساعتين في منطقة شيرك مع إجراء اتصالات مكثفة والبحث في خرائط بحوزتهم.

وتوصل كل من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره التركي إلى مذكرة تفاهم  في الـ22 تشرين الأول/ أكتوبر الجاري, تقضي بانسحاب قوات سوريا الديمقراطية من الشريط الحدودي بعمق /32/ كلم, على أن تبدأ بعدها القوات الروسية والتركية بتسيير دوريات على الحدود السورية- التركية.