لجنة مناقشة الدستور السوري تبدأ اجتماعها الأوّل بعد غدٍ الأربعاء في مدينة جنيف

وزير خارجية الروسي لافروف - نائب خارجية السوري المقداد

NPA
أشار وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إلى أنّ لجنة مناقشة الدستور ستبدأ عملها في جنيف هذا الأسبوع، كما جدّد التأكيد على ضرورة القضاء على الإرهاب في سوريا بشكلٍ نهائي.
وقال لافروف في كلمةٍ بمناسبة الذكرى التسعين لميلاد الدبلوماسي الروسي الراحل يفغيني بريماكوف إنّ "القضاء على الإرهاب في سوريا سيساعد على حلّ المسائل الإنسانية فيها وعودة المهجرين إليها".
وفي السياق نفسه أكّد نائب وزير الخارجية والمغتربين فيصل المقداد أنّ عملية مراجعة الدستور السوري ستكون حصريةً للسوريين وبقيادةٍ سوريةٍ ومن دون أيّ تدخلٍ خارجيٍ.
جاء ذلك في خلال لقاء المقداد مع نظيره الروسي سيرغي فيرشينين خلال ترأسه وفد الحكومة السورية إلى قمة دول حركة عدم الانحياز التي اختتمت أعمالها السبت الماضي في العاصمة الآذرية باكو.
وقال الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيرس حول لجنة مناقشة الدستور "أصبحت العملية السياسية أهمّ الآن أكثر من أيّ وقتٍ"، مؤكّداً التزام الكامل للأمم المتحدة لضمان بدء اللجنة أعمالها في جنيف كخطوة أولى لحلٍّ سياسيٍ.
إذ من المقرّر أن تعقد لجنة مناقشة الدستور اجتماعها الأوّل بعد غدٍ الأربعاء في مدينة جنيف.