تطورات عسكرية و أمنيةسوريا

تجدد القصف بين قوات حكومية وفصائل موالية لتركيا بريفي إدلب وحماة

إدلب – نورث برس

تجددت، الجمعة، عمليات القصف المتبادل بين قوات حكومة دمشق وفصائل سورية موالية لتركيا في مناطق خفض التصعيد بريفي إدلب وحماة شمال غربي البلاد، وذلك بعد ساعات من التوقف.

وقالت مصادر عسكرية معارضة لنورث برس، إن قوات الحكومة قصفت بقذائف المدفعية الثقيلة و الصواريخ قرى وبلدات جوزف، الصحن، حميمات، وبينين، بريف إدلب الجنوبي.

وأضافت المصادر، أن القصف تزامن مع تحليق مكثف للطائرات الحربية، وطائرات الاستطلاع الروسية في سماء إدلب، وأرياف حماة وحلب واللاذقية.

كما قصفت القوات الحكومية في معسكر جورين، بقذائف الهاون والمدفعية الثقيلة مواقع فصائل المعارضة على محور بلدة قليدين الواقعة بمنطقة سهل الغاب بريف حماة الغربي، وفقاً للمصادر ذاتها.

وأعلنت غرفة عمليات “الفتح المبين”، التي تضم هيئة تحرير الشام (جبهة النصرة سابقاً) وفصائل أخرى الجمعة، عن استهدافها بقذائف الهاون وصواريخ الغراد مواقع للقوات الحكومية على محور قرية كفرموس جنوب محافظة إدلب.

ولم يتسن لنورث برس معرفة المزيد من التفاصيل من جهات حكومية أو مصادر مستقلة.

إعداد: سمير عوض – تحرير: حسن عبد الله

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى