الشرق الأوسط

مسؤول في البيشمركة: مسائل مادية تعرقل تشكيل لواءين بين البيشمركة والقوات العراقية

أربيل – نورث برس

قال الأمين العام لوزارة البيشمركة في حكومة إقليم كردستان، جبار ياور، في تصريح حصري لنورث برس، الخميس، إن مسائل تتعلق بتأمين الميزانية تعرقل اتفاق تشكيل لواءين مشتركين بين البيشمركة والقوات العراقية.

وأضاف: “لذا سيتم تنفيذ خطة تشكيل اللواءين بمجرد حل هذه المشكلات.”

ومنتصف الشهر الفائت، أعلنت وزارة البيشمركة، التوصل إلى اتفاق مع وزارة الدفاع العراقية، على تشكيل لواءين مشتركين.

وقال رئيس أركان قوات البيشمركة، الفريق جمال ايمنكي، في تصريحات صحفية حينها، إن “قرار تشكيل لواءين مشتركين جاء عقب زيارة وفد أمني إلى أربيل مؤخراً لبحث موضوع تشكيل قوات مشتركة.”

واتخذ القرار من الطرفين على أن يتم البدء بالخطوات العملية لتنفيذ القرار بشكل سريع، لسد الفراغات الأمنية بالمناطق الفاصلة بين القوات العراقية وقوات البيشمركة من خانقين إلى غرب دجلة.

وتأتي هذه الخطوة بعد اتفاق بين أربيل وبغداد العام الماضي تضمن تشكيل أربعة مراكز للتنسيق الأمني المشترك بين الجانبين والتصدي لخلايا تنظيم الدولة الإسلامية (داعش).

ومطلع شهر أيار/مايو الفائت، دعا رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، إلى تفعيل العمليات الاستباقية لمواجهة تحركات تنظيم “داعش”، من خلال التنسيق الأمني بين القوات العراقية من ضمنها البيشمركة.

وقال “ياور” إن هناك ستة لجان تنسيق مشتركة بين بغداد وأربيل اثنتان منها رئيسيتان، واحدة في أربيل وأخرى في بغداد، والأربعة الأخرى ميدانية في كل من ديالى وكركوك ومخمور وكسكي موصل.

وقال أيضاً، إن هذه المراكز شُكلت بغرض التنسيق بين القوات العراقية الاتحادية والبيشمركة، لمهام أمنية وتأمين مرور الأرتال العسكرية في المناطق، وتبادل المعلومات الاستخباراتية خاصة حول تحركات “داعش”.

وأضاف الأمين العام لوزارة البيشمركة في حكومة إقليم كردستان، جبار ياور، ستقوم هذه اللجان في المستقبل القريب، بعملية التنسيق والتخطيط للقيام بعمليات مشتركة.

إعداد: حسن حاجي – تحرير: معاذ الحمد

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى