الرئيسيالشرق الأوسط

حوادث سفن جديدة في الخليج وسط اتهامات لإيران

القامشلي- نورث برس

قالت وكالات أنباء عالمية، الثلاثاء، إن مسؤولين في لندن يعملون وفق افتراض أن الجيش الإيراني أو وكلاء له على متن السفينة البريطانية “أسفالت برينسيس” التي أعلن تعرضها لحادث خطف.

 وفي وقت سابق من اليوم، أعلنت هيئة التجارة البحرية البريطانية أن “حادث خطف محتمل” وقع لسفينة تجارية قبالة السواحل الإماراتية.

ونفت الهيئة أن يكون الحادث “قرصنة بحرية”، داعية السفن القريبة إلى توخي الحذر.

ونشرت وسائل إعلام عن فقدان سيطرة وانقطاع اتصال مع سفينة تجارية تحمل علم سنغافورة، وناقلة نفط ترفع علم فيتنام، وناقلة إسمنت ترفع علم بنما، وسط أنباء عن تعرضها لحوادث ارتطام وأعطال.

وتتهم الولايات المتحدة وإسرائيل ودول أخرى إيران بالمسؤولية عن هجوم طائرة مسيّرة على ناقلة نفط لشركة إسرائيلية قبالة سواحل عمان رغم نفي إيران علاقتها بالاستهداف.

وصباح اليوم، تم تنصيب الرئيس الإيراني الجديد إبراهيم رئيسي الذي يواجه عدة تحديات من بينها قضية الناقلة الإسرائيلية، في ظل تلويح إسرائيل بالرد.

وكالات

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى