الشرق الأوسط

تنظيم “داعش” يعلن مسؤوليته عن تفجير انتحاري في مدينة شرقي بغداد

القامشلي ـ نورث برس

أعلن تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)، الثلاثاء، عبر معرفات مقربة منه، مسؤوليته عن تفجير انتحاري في مدينة الصدر شرقي العاصمة العراقية بغداد، خلف عشرات القتلى والجرحى.

وفي بيان منسوب له تداولته صفحات ومواقع إلكترونية موالية للتنظيم، قال “داعش” إن “انتحارياً يدعى أبو حمزة فجر نفسه في تجمع للشيعة بمدينة الصدر.”

وأضاف أن “الهجوم خلف أكثر من 30 قتيلاً و35 إصابة.”

وفي وقت سابق قالت خلية الإعلام الأمني (تابعة لوزارة الدفاع)، في بيان مقتضب إن عبوة ناسفة انفجرت في سوق “الوحيلات” الشعبي، وأوقعت قتلى وجرحى من دون ذكر حصيلة للضحايا.

وأعلن يحيى رسول المتحدث باسم القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي في بيان، أن الأخير أمر بتوقيف قائد القوة الأمنية المسؤولة عن تأمين سوق “الوحيلات” (لم يسمه).

كما أمر الكاظمي، وفق “رسول”، بفتح تحقيق من قبل قيادة عمليات بغداد (التابعة للجيش) بالحادث.

وكالات

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى