سوريامجتمع

محروقات الرقة: قرار إزالة البسطات والمنافذ غير المرخصة جاء لردع عمليات التهريب

الرقة- نورث برس

أصدرت مديرية المحروقات في الرقة، شمالي سوريا، الأحد، تعميماً بإزالة بسطات المحروقات ومنافذ البيع غير المرخصة في المدينة وريفها.

وقال عبد الرحمن العبدالله، عضو قسم الضابطة في مديرية المحروقات في الرقة، إن قرار إزالة البسطات والمنافذ غير المرخصة جاء لردع عمليات التهريب الداخلي والخارجي للمشتقات النفطية.

وتنتشر “بسطات المحروقات” في مدينة الرقة وريفها وتبيع المشتقات النفطية بأسعار مضاعفة عن سعرها الحقيقي المدعوم في محطات الوقود الرسمية.

وأضاف “العبد الله”، لنورث برس، إن مديرية المحروقات اتخذت هذه الخطوة وهي قادرة على تأمين احتياجات السكان من المشتقات النفطية.

ويدخل تعميم إزالة “بسطات المحروقات” حيز التنفيذ من تاريخ اليوم وحتى بداية آب/أغسطس القادم، وفقاً لما ذكره عضو قسم الضابطة في مديرية محروقات الرقة.

وأشار “العبد الله”، إلى أن إزالة البسطات والمنافذ غير المرخصة، سيساهم في توفير المشتقات النفطية للسكان بالسعر المناسب ومنع ابتزازهم من تجار المحروقات أو تهريبها داخلياً أو خارجياً.

ويمنح تعميم مديرية المحروقات بالرقة أصحاب البسطات والمنافذ غير المرخصة خمسة عشر يوماً لإزالتها، وبعد نهاية المدة الزمنية تقوم ضابطة البلديات و”الحماية الجوهرية” بإزالتها.

وقال عضو قسم الضابطة في مديرية محروقات الرقة، إن المديرية أنشأت لجاناً تقوم بجولات ميدانية بشكل يومي، للإشراف على عمليات بيع المحروقات في محطات التعبئة المرخصة لديها.

إعداد: عمار عبداللطيف تحرير: عمر علوش

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى