مجلس منبج التشريعي يرفض الهجمات التركية على الشمال السوري ويصفها بـ”حرب إبادة”

منبج – المجلس التشريعي في منبج

منبج – صدام الحسن – NPA
رفض المجلس التشريعي في منبج وريفها الهجمات التركية على مناطق شمال وشرقي سوريا, واصفاً إياها بـ"العدوان".
واعتبر المجلس التشريعي في منبج وريفها في بيان له اليوم، أن الهجمات التركية التي تقوم بها مع الفصائل المدعومة منها "حرب إبادة ضد المدنيين العزل بجميع المكونات عرباً وكرداً وسرياناً وشركساً وتركماناً".
ونوه المجلس أن تركيا تنفذ الهجمات ضد الشمال السوري "تحت حجج واهية وكاذبة وعلى مرآى من المجتمع الدولي"، مشيراً إلى أن الحل في سوريا لن يكون إلا سوري – سوري، وأنهم منفتحون على كل الحوارات والتفاهمات مع جميع أطياف الشعب السوري.
وكانت القوات الروسية قصفت أول أمس بالأسلحة الثقيلة من قرية الفارات غرب منبج مسلحي المعارضة المسلحة المدعومة تركياً بعد محاولة تسللهم إلى القرية.
في حين افترش أهالي قرى الفارات والحمران وجب العاروس وأم جلور في الريف الغربي والشمال الغربي لمدينة منبج العراء، خوفاً من استهداف قوات "درع الفرات" المدعومة من تركيا لقراهم.