أرمن الجزيرة يدينون العملية التركية للأراضي السورية

القامشلي- نائب مطران الأرمن الأرثوذكس في أبرشية الجزيرة والفرات "ليفون يغيايان"- NPA

القامشلي- ريم شمعون – NPA
ندد نائب مطران الأرمن الأرثوذكس في أبرشية الجزيرة والفرات "ليفون يغيايان" العملية العسكرية التركية ضد مناطق شمال وشرقي سوريا والتي أنهت أسبوعها الأول مسببة المزيد من الخسائر البشرية ونزوح عشرات الآلاف من المدنيين.
وقال نائب مطران الأرمن الأرثوذكس في أبرشية الجزيرة والفرات في تصريح خاص لـ"نورث برس" مستنكراً ومديناً العملية التركية "إننا كأرمن ندين الدولة التركية العثمانية إثر هجماتها على مناطقنا السورية".
وأشار يغيايان إلى أن الدولة التركية تهاجم الأراضي السورية، في محاولة الدخول إليها والسيطرة عليها قائلاً "إن الأراضي السورية هي أراضي ملك للشعب السوري".
واستدرك نائب المطران حديثه "الدولة العثمانية قامت بارتكاب الإبادة الأرمنية ضد الشعب الأرمني منذ أكثر من /100/ عام، حيث حاولت إنهاء وجود الشعب الأرمني في ذلك الوقت"، حسب قوله.
وأضاف يغيايان "نحن لا نستطيع أن ننسى ما فعلته الدولة التركية العثمانية ولا نستطيع  أن لا نطالب بأراضينا وحقنا كشعب أرمني", مبيناً أن الشعب الأرمني تجسد مع الأراضي والمياه السورية ليشكل مكوناً سورياً مبدعاً وخالقاً للأفكار.
ورفض نائب المطران "ليفون يغيايان" دعوة السفير الأرمني في سوريا لإخراج أرمن مناطق شمال وشرقي سوريا، ونقلهم إلى أرمينيا لحمايتهم من الأحداث الجارية في المنطقة ومن هجمات الدولة التركية.
ونزحت العشرات من العوائل الأرمنية من مدن تل أبيض/ كري سبي، ورأس العين / سري كانيه، إلى مدن أخرى كالقامشلي والحسكة، ومنهم من وصل لمدينة حلب ودمشق خوفاً من القصف العشوائي للجيش التركي على مدن المنطقة.