الاتحاد الأوروبي يخفق في الاتفاق على حظر تصدير السلاح لتركيا

الاتحاد الأوروبي

NPA
أخفق الاتحاد الأوروبي في الاتفاق على حظر تصدير السلاح لتركيا، بعد أن أدان العملية العسكرية التركية في شمال شرقي سوريا.
وتكلفت الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي اليوم الاثنين، بتعليق صادرات الأسلحة إلى تركيا، لكنها لم تصل إلى حد فرض حظر شامل من التكتل على مبيعات السلاح كما كانت تسعى ألمانيا وفرنسا.
وفي بيان أصدره المجلس الأوروبي أكد فيه أن العملية العسكرية التركية في شمال سوريا سيكون لها "عواقب وخيمة" مشيراً إلى أن بعض الدول في الاتحاد أوقفت صادرات الأسلحة.
وزراء خارجية دول الاتحاد وبعد اجتماع في لوكسمبورغ قالوا إن "الدول الأعضاء تلتزم باتخاذ مواقف وطنية قوية فيما يتعلق بسياساتها بشأن صادرات الأسلحة لتركيا".
وفي وقت سابق من اليوم، قال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، إنه يتعين على وزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي، أن يدينوا الهجوم التركي في سوريا وأن يطالبوا بفرض حظر على صادرات السلاح لأنقرة ويطلبوا من الولايات المتحدة عقد اجتماع للتحالف الذي يقاتل "داعش"، مضيفا أن "هذا الهجوم سيتسبب في مأساة إنسانية خطرة".