مصطفى بالي: العناصر التي تسللت إلى الطريق الدولي M4 خطفت مدنيين إلى أماكن مجهولة

مصطفى بالي: العناصر التي تسللت إلى الطريق الدولي M4 خطفت مدنيين إلى أماكن مجهولة

NPA
قال مدير المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية مصطفى بالي, إن عناصر فصائل المعارضة المسلحة الذين تسللوا إلى الطريق الدولي  M4صباح اليوم, خطفوا مدنيين إلى أماكن مجهولة ولا أنباء عنهم إلى الآن.
وقال بالي في تصريح خاص لـ"نورث برس", إن حادثة التسلل كانت ليلاً عبر المناطق الصحراوية والخالية من السكان, "وغالباً استفادوا من خلايا نائمة في المنطقة تعاونت معهم".
وصرح بأن العناصر المتسللة (أحرار الشرقية كما وصفوا أنفسهم عبر فيديوهات نشرتها مواقع تابعة للمعارضة ), بعد أن قتلوا تسعة مدنيين, خطفوا مجموعة من الأشخاص المدنيين الذين كانوا يعبرون الطريق, إلى أماكن مجهولة ولا أنباء عنهم إلى الآن.
وأضاف بالي, "العناصر جاؤوا بالتحديد إلى منطقة كانت تتواجد عليها قارمة طريق كبيرة مكتوب عليها "الدولة الإسلامية باقية" وهذه رسالة واضحة الدلالة" بحسب ما عبر بالي.
وأكد بالي أن قوات سوريا الديمقراطية تدخلت فور علمها بالتسلل واستطاعت "تنظيف الطريق من عناصرهم", وأن الطريق الدولي M4 تحت سيطرة سوريا الديمقراطية الآن.