تطورات عسكرية و أمنيةسوريا

قوات الحكومة تواصل قصف مواقع فصائل معارضة جنوب إدلب

إدلب- نورث برس

جددت قوات حكومة دمشق، الأحد، قصفها لمواقع فصائل معارضة في منطقة جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي شمال غربي سوريا، وسط تصاعد موجة النزوح من المنطقة.

وقالت مصادر عسكرية في المعارضة، لنورث برس، إن القوات الحكومية قصفت بقذائف المدفعية تحصينات فصائل معارضة في بلدات بينين، وكنصفرة، وأطراف بلدة البارة الواقعة بمنطقة جبل الزاوية.

وأضافت أن مواقع فصائل معارضة على محاور جبل التركمان، وبلدات شمروران، وشميرتحتاني، وزيتونة، وكلز شمال اللاذقية، تعرضت لقصف بقذائف الهاون، مصدره قوات الحكومة المتمركزة في معسكر جورين بريف حماة الغربي.

وخلال 48 ساعة الماضية، بلغ عدد النازحين 1,867 شخصاً نتيجة التصعيد العسكري الأخير على قرى وبلدات جبل الزاوية، وفقاً لإحصائية أعلنها فريق “منسقو استجابة سوريا”.

ويوم أمس السبت، قصفت الطائرات الحربية الروسية، خلال أكثر من ثماني غارات جوية، بلدات البارة ومنطف وسرجة الواقعة بمنطقة جبل الزاوية جنوب إدلب.

وأسفر القصف عن مقتل امرأة وجنينها، وإصابة ثلاثة آخرين بجروح متفاوتة، في بلدة منطف، تم نقلهم إلى النقاط الطبية لتلقي العلاج، وفقاً للمصادر ذاتها.

إعداد: سمير عوض- تحرير: فنصة تمو

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى