تطورات عسكرية و أمنيةسوريا

تجدد قصف القوات الحكومية لمواقع بجبل الزاوية في إدلب

إدلب- نورث برس

قصفت قوات حكومة دمشق، الجمعة، بقذائف المدفعية الثقيلة والصواريخ مواقع لفصائل المعارضة في بلدتي سفوهن والفطيرة وأطراف كنصفرة بجبل الزاوية جنوب إدلب، شمال غربي سوريا، في حين توفي مدني متأثراً بجراح أصيب بها يوم أمس.

وقالت مصادر عسكرية محلية في المعارضة إن القصف تزامن مع تحليق مكثف للطائرات الحربية الروسية في سماء إدلب وأرياف حماة وحلب واللاذقية، دون تنفيذ أي ضربة جوية.

كما استهدفت “غرفة عمليات الفتح المبين”، التي تضم هيئة تحرير الشام وجيش العزة إلى جانب الجبهة الوطنية للتحرير المنضوية ضمن الجيش الوطني، بقذائف المدفعية محوري كفرنبل وكفرموس جنوب إدلب.

في غضون ذلك، قالت مصادر إن الشاب “أحمد مسعود دقماق” توفي متأثراً بجراحه التي أصيب بها جراء القصف المدفعي والصاروخي الذي طال بلدة أبلين يوم أمس الخميس، وأسفر أيضاً عن مقتل نحو 12 شخصاً بين مدني وعسكري.

إعداد: براء الشامي- تحرير: حكيم أحمد

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى