زعيم الغالبية الجمهورية في مجلس الشيوخ يرفض قرار ترامب ويهدد تركيا بعزلة دولية

مجلس الشيوخ الأمريكي

واشنطن – هديل عويس – NPA
في موقف نادر هو الأول من نوعه يواجهه الرئيس ترامب، من زعيم الغالبية الجمهورية في مجلس الشيوخ، أصدر ميتش ماكونيل، بياناً قال فيه "قرار الرئيس ترامب بالانسحاب من سوريا لا يفيد سوى روسيا وإيران ونظام الأسد وسيزيد من انتشار خلايا تنظيم الدولة الإسلامية".
وأضاف ماكونيل "أدعو الرئيس ترامب ليمارس دور أمريكا القيادي بمنع عودة تنظيم الدولة الإسلامية ومنع أي تصادم بين تركيا وحلفائنا السوريين في مكافحة تنظيم الدولة" متوعداً بأن "أي صراع بين تركيا وحلفائنا على الأراضي السورية سيقود إلى تخريب العلاقات الأمريكية التركية كما سيؤدي إلى عزلة تركيا في الساحة الدولية".
وقال "كما تعلمنا من عهد أوباما، تلبية المصالح الأمريكية والحفاظ على دور أمريكا القيادي لا يكون بالتراجع أو الانسحابات".
وذكّر ماكونيل الرئيس ترامب في بيانه "لقد قام مجلس الشيوخ بالغالبية في يناير الماضي بالتأكيد على قلقه البالغ والمستمر من استمرار وجود التهديد القائم من تنظيم الدولة الإسلامية، حيث أكدنا على رغبتنا باستراتيجية طويلة الأمد لمحاربة التطرف في سوريا الذي يؤثر على المصالح الأمريكية".
ويعتبر ميتش ماكونيل، زعيم الغالبية الجمهورية من أكثر المؤيدين للرئيس ترامب
في مجلس الشيوخ وصاحب القرار القادر على حظر مسألة عزل ترمب التي تأخذ مسارها القانوني في مجلس النواب من أسابيع بعد مكالمة بين الرئيس ترامب والرئيس الأوكراني بسبب اتهام الغالبية الديمقراطية في مجلس النواب للرئيس ترامب باللجوء إلى بلد أجنبي للتأثير على انتخابات ٢٠٢٠.