تظاهرة ضد “هيئة تحرير الشام” في معرة مصرين والأخيرة تغلق طريق حلب الدولي

هيئة تحرير الشام- متداول

حلب –  فراس الأحمد- NPA
أغلقت "هيئة تحرير الشام" (جبهة النصرة سابقاً)، المتمركزة بمدينة معرة مصرين شمالي إدلب, طريق حلب الدولي, إثر مظاهرةٍ قام بها أهالي المدينة ضدّ الهيئة لمنع الأخيرة دفن مواطنٍ تم قتله الخميس الماضي.
وقُتل المواطن حسام عادل نزير البالغ من العمر48// عاماً, مساء الخميس الماضي في تمام الساعة التاسعة مساءً, من قبل مجهولين دون معرفة أسباب قتله إلى الآن.
وذكر مصدر محلي لـ"نورث برس", قيام "هيئة تحرير الشام" بإغلاق طريق حلب الدولي بعد الفوضى التي عمت معرة مصرين إثر احتجاجاتٍ وتظاهر الأهالي ضدّ "تحرير الشام" لمنعها من دفن جثمان حسام عادل نزير من أهالي المدينة.
وأكّد المصدر المحلي لـ"نورث برس" أنّ "هيئة تحرير الشام" منعت كافة السيارات التي تحمل جثمان المواطن حسام عادل نزير من الدخول إلى المدينة, مما تسبب بحالة استياءٍ وتذمرٍ لدى الأهالي.
وعلى خلفية منعهم قام الأهالي بالدخول للمدينة بالقوة وتظاهروا ضدّ "تحرير الشام" مطالبين بخروجهم من المدينة, حيث قامت الأخيرة بإطلاق الرصاص الحي على المتظاهرين دون وقوع إصابات.
وذكر المصدر أنّ "هيئة تحرير الشام" قامت باعتقال أكثر من /50/ شخصاً من أهالي معرة مصرين من بينهم أحمد فرهود إيهاب نزير, في حين لم يعرف أسماء المعتقلين الباقيين.
وأكّد المصدر بأنّ طريق حلب الدولي مازال مغلقاً وسط فوضى عارمة داخل مدينة معرة مصرين.