اعتصام جماهيري أمام أكبر قاعدة للتحالف الدولي في شمال شرقي سوريا

اعتصام جماهيري أمام قاعدة التحالف الدولي "خراب عشق" ـ جنوبي كوباني

عين عيسى –  NPA
أعتصم أهالي شمال شرقي سوريا اليوم الأربعاء، أمام أكبر قاعدة للتحالف الدولي في المنطقة، تنديداً باستعبادهم من اللجنة الدستورية السورية.
وتوافدت المجالس المنضوية في الإدارة الذاتية لقاعدة "خراب عشق" جنوبي عين العرب /مدينة كوباني، مشكلةً وفداً من المحتجين للدخول إلى القاعدة والاجتماع مع قيادات في التحالف.
هذا الاعتصام يأتي تنديداً باستبعاد ممثلية مجلس سوريا الديمقراطية والإدارة الذاتية من المشاركة في اللجنة الدستورية المشكلة في 23أيلول/ سبتمبر، حيث لم توجه عودة لمشاركتهم في صياغة الدستور.
ودعا المشاركون في الاحتجاج التحالف الدولي لإعادة تركيبة اللجنة الدستورية وعدم إقصاء أحد من اللجنة.
وقال الأمين العام لحزب سوريا المستقبل إبراهيم قفطان لـ"نورث برس" إن "أبناء شمال شرقي سوريا لا يمكن استبعادهم من اللجنة الدستورية، وخاصة أن المنطقة تمثل /65/ بالمئة من واردات سوريا الاقتصادية".
وأضاف "مازلنا نسعى للمشاركة في اللجنة الدستورية وإن لم نشارك سيكون هذا الدستور ميتاً أو سيولد ميتاً". مبينا أنه "من المهم أن يكون هناك دور لكل السوريين لتداول إدارة سوريا".
وأكد القفطان رغبتهم في المشاركة في اللجنة الدستورية قائلا: "نريد مشاركتنا في الدستور لأننا نريد إنهاء الأزمة السورية، نريد وقف الاقتتال". ومن المقرر أن يقابل الوفد المشكل، قيادات من التحالف لإبداء مخاوف أهالي شمال شرقي سوريا، من تهميش مكونات المنطقة بعد أن حاربت مع التحالف الدولي تنظيم "الدولة الإسلامية"، بحسب مصدر مطلع.