ثقافةسوريا

الصحافة في دراما “ضيوف على الحب”

القامشلي – نورث برس

يسلط العمل الدرامي” ضيوف على الحب”، الذي يعرض هذا الموسم، الضوء على مهنة الصحافة، وهو ما يعتبر نادراً في الدراما السورية.

 و”ضيوف على الحب” هو عمل من تأليف الصحفي والمسرحي سامر محمد إسماعيل واخراج فهد ميري ومن إنتاج المؤسسة العامة للإنتاج التلفزيوني والإذاعي.

يجسد الفنان وضاح حلوم من خلال “حيان” شخصية صاحب قناة إعلامية ومواقع إلكترونية، ويظهر إعلامياً وإدارياً عملياً ومجتهداً وصارماً مع مرؤوسيه، بما فيهم المحررة “لارا” التي تعمل تحت إدارته التي يضغط عليها للسير ضمن نهج معين، لكنها لا تستجيب له، ما يتسبب بمماحكات وإشكالات في علاقتهما الحادة.

 والصحفية “لارا” تجسدها الفنانة خلود عيسى التي تظهر طموحاً كبيراً في مجال عملها ولكن عندها مشاكل في الحياة حيث تتعرض لعدة مطبات تؤثر على طموحاتها.

وتتحول المناكفات والاعتراضات المهنية من قبلها مع مديرها إلى محاولات لتفاهم مهني، بالإضافة لوجود مذيعة لا تجيد اللغة العربية وتعمل على التقارير الاخبارية.

ويتناول العمل شريحة الشباب ويسلط الضوء عليها، وعلى شرائح المجتمع المتنوعة، عبر حياتهم وتفاصيلها ومشاكلهم وإمكانية إيجاد حلول لها.

العمل الدرامي “ضيوف على الحب” يعالج تداعيات سنوات الحرب على سوريا في خطوط درامية تعكس ما يعاني منه جيل الشباب من صعوبات وتؤثر في طموحاته وسعيه لإثبات وجوده في الحياة، إضافة إلى عدة قصص حب لكل منها خصوصيتها ومآلها ضمن سياق العمل.

وفي الواقع، عانت الصحافة في سوريا منذ عقود تحديات ارتبط معظمها برقابة الجهات الأمنية وعدم السماح بولادة وسائل إعلام مهنية.

وبحسب تقرير منظمة مراسلون بلا حدود للعام 2021، احتلت سوريا المرتبة 173 وهي قبل الأخيرة عربياً، وقالت إن  الصحفيين ” ما يزالون معرضين للخطر بشكل مهول.”

ويشارك في “ضيوف على الحب” الفنانون فايز قزق وزهير رمضان وجرجس جبارة وشكران مرتجى وفادي صبيح وجيني إسبر ورنا كرم وكرم الشعراني وخلود عيسى وبلال مارتيني وهبة زهرة ورنا العضم وآخرون.

إعداد وتحرير: إحسان الخالد

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى